تصفية قاتلي العميد عادل رجائى والهجوم على كمين العجيزى بالمنوفية

goo
مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 25 ديسمبر 2016 - 1:05 صباحًا
تصفية قاتلي العميد عادل رجائى والهجوم على كمين العجيزى بالمنوفية

قالت وزارة الداخلية فى بيان لها اليوم إن الأجهزة الأمنية تمكنت من كشف ملابسات تنفيذ حادثى استشهاد العميد أركان حرب عادل رجائى والهجوم على كمين العجيزى بمحافظة المنوفية والسابق إعلان ما يسمى بـ”لواء الثورة” التابع لتنظيم الإخوان الإرهابى مسئوليته عنهما، حيث تمكن فريق البحث الأمنى من تحديد مرتكبى الحادثين وفق خطة اعتمدت أبرز بنودها على تتبع وملاحقة الهاربين من عناصر الحراك المسلح الإخوانى وخطوط سير الجناة.

حيث أسفرت النتائج عن الآتى العثور على السيارة المستخدمة فى حادث استشهاد العميد عادل رجائى ” ماركت نوبيرا سوداء اللون ” ملقاة بترعة الإسماعيلية بمحافظة القليوبية وتبين سابقة شرائها ببطاقة مزورة دون تسجيلها بوحدة المرور وتحديد الوكر التنظيمى الذى استخدمه الجناة فى تجهيز وإخفاء الأدوات والأسلحة المستخدمة فى الحادثين المشار إليهما وهو عبارة عن مزرعة كائنة بمدق الجزار القبلى بكفر داوود بدائرة مركز شرطة السادات بمحافظة المنوفية.
– تم التعامل الفورى مع تلك المعلومات وبإجراء التحريات تبين أن المزرعة المشار إليها مملوكة للإخوانى الهارب طارق محيى سيد أحمد عبدالمجيد جويلى ويتردد عليها آخرين من عناصر الحراك المسلح الإخوانى وأنها تستغل فى تصنيع العبوات المتفجرة وتفخيخ السيارات ومن بينها المستخدمة فى حادث الشهيد العميد عادل رجائى.

– وباستهداف المزرعة المشار إليها عقب استئذان النيابة العامة عثر على (5 بنادق آلية ، 11 خزينة ، 3 طبنجة صوت إحداهم معدلة لإطلاق النيران ، كمية من الطلقات مختلفة الأعيرة ، سخان كهربائى سعة 50 لترا مفرغ من الداخل ” معد للتعبئة بالمواد المتفجرة ، عدد 3 فرد خرطوش ، عدد 2 قنبلةF1 ، 5 ماسك إسود ، دونك كهرباء ، غطاء رأس مموه خاص بالقوات المسلحة ، عدد 2 مفجر ، جوال به مادة TNT ، كميات كبيرة من المواد الكيميائية والأدوات المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة ).
– كان من أبرز تلك المضبوطات ( السلاح الآلى الذى تم إستخدامه فى إرتكاب الحادثين المشار إليهما – سلاح آلى تم الإستيلاء عليه من القوة المرافقة فى حادث استشهاد العميد عادل رجائى – سلاحين آليين تم الإستيلاء عليهما من قوة كمين العجيزى )
– تزامن ذلك مع ضبط سيارة ماركة ” BMW ” زيتى اللون متروكة بالقرب من مدينة السادات قامت العناصر الإرهابية بشرائها بطريق غير قانونى تمهيدًا لتفخيخها وإستخدامها لاحقًا فى تنفيذ عمليات عدائية.

– أمكن من خلال المعلومات والتحريات تحديد العناصر المشاركة فى الحادثين المشار إليهما والمترددين على المزرعة ورصد إعتزام إثنين من هؤلاء التردد على الطريق الإقليمى بمنطقة كفر داوود بمدينة السادات صباح 24 الجارى والتقابل مع عناصر مجموعاتهم للإعداد لتنفيذ عمل إرهابى

– تم استئذان نيابة أمن الدولة العليا وإعداد الأكمنة اللازمة لضبط العنصرين المشار إليهما إلا أنهما بادرا فور مشاهدتهما للقوات بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة تجاهها حيث تم التعامل معهما وأسفر ذلك عن مصرعهما وهما كلٍ من طارق محى سيد أحمد عبدالمجيد جويلى ( مواليد 1/2/1980 – سائق مقيم مدق الجزار القبلى كفر داوود بمركز السادات – المسئول عن المزرعة ).
– يوسف محمد عبدالمقصود محمود البيوقى ( مواليد 23/1/1992 – حاصل على الابتدائية مقيم 1 شارع النصر قرية الأخماس بمركز السادات ) .

وعثر بحوزتهما على ما يلى ( بندقية آلية عيار 39×7,62 ، طبنجة حلوان عيار 9 مم ).
تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة المشار إليها، وتولى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ديوان المنوفية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.