اكتشاف “محيط” تحت أرض بلوتو

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 17 نوفمبر 2016 - 4:11 مساءً
اكتشاف “محيط” تحت أرض بلوتو

سكاي نيوز
عثر علماء على أدلة على أن الكويكب النائي بلوتو، يخفي تحت سطحه المتجمد محيطا في مركزه الذي يحاكي في شكله القلب، وأن المحيط يحتوى على قدر من المياه يعادل كل ما في بحار الأرض.

ويضيف هذا الاكتشاف الذي أوردته ورقتان بحثيتان في مطبوعة نيتشر، الأربعاء، بلوتو إلى قائمة متزايدة من العوالم في النظام الشمسي يعتقد أنها تضم محيطات تحت الأرض ويحتمل أن يكون بعضها قابلا للحياة عليه.

وقال فرانسيس نيمو عالم الكواكب من جامعة كاليفورنيا في سانتا كروز خلال مقابلة، إن محيط بلوتو الذي من المرجح أن يكون قوام مياهه مثل الثلج الذائب، يقع على عمق ما بين 150 كيلومترا و200 كيلومتر تحت سطح الكوكب القزم المتجمد ويبلغ عمقه نحو مئة كيلو.

وتم التوصل لهذا الاكتشاف من خلال تحليل صور وبيانات جمعتها مركبة نيو هورايزونز الفضائية، التابعة لإدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) والتي حلقت قرب بلوتو وأقماره في يوليو 2015.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ديوان المنوفية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.