تعديل سلوك الأطفال” رسالة ماجستير بتربية المنوفية”

goo
مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 أغسطس 2016 - 6:42 مساءً
تعديل سلوك الأطفال” رسالة ماجستير بتربية المنوفية”

كتبت: جهاد الغزالي

حصلت الباحثة آية أبو زيد سعد أبو زيد بقسم الطفولة بكلية التربية جامعة المنوفية، على درجة الماجستير بتقدير امتياز في التربية تخصص تربية طفل، وذلك في الرسالة المقدمة تحت عنوان
.” فاعلية برنامج قائم على الأنشطة الفنية لتعديل سلوك الأطفال ضحايا مشاغبة الأقران بمرحلة رياض الأطفال “

تنبع أهمية هذه الدراسة من أهمية الموضوع الذي تتناوله؛ حيث انتشرت في الآونة الأخيرة سلوكيات التعدي والمشاغبة بين الأطفال، مما أسفر عنه وقوع العديد من الآثار النفسية السيئة على الأطفال الضحايا، وتهدف الدراسة الحالية إلى: تعديل سلوك الأطفال ضحايا مشاغبة الأقران، وتدريبهم علي بعض المهارات الاجتماعية .المتمثلة في (مهارة التعاون – مهارة ضبط الذات)، والكشف عن مدى فاعلية الأنشطة الفنية في تعديل سلوك الأطفال ضحايا مشاغبة الأقران

،هذا وكشفت نتائج الدراسة الحالية عن وجود علاقة ارتباطية سالبة دالة إحصائياً بين درجات الأطفال على مقياس ضحايا مشاغبة الأقران المستخدم في الدراسة ودرجات  الأطفال على مقياس المهارات الاجتماعية المستخدم في الدراسة؛ مما يعنى أنه كلما ارتفعت درجات الفرد على مقياس ضحايا مشاغبة الأقران انخفضت .درجاته على مقياس المهارات الاجتماعية، وفي هذا ما يشير إلى أن الأطفال ضحايا مشاغبة الأقران لديهم نقص في المهارات الاجتماعية

:وترى الباحثة أن استخدام برنامج قائم على الأنشطة الفنية مع الأطفال ضحايا مشاغبة الأقران؛ كان له آثر فعال في تعديل سلوكهم وإكسابهم عدة مهارات اجتماعية كالتعاون، وضبط وتوكيد الذات، حيث لاحظت مدى تفاعل الأطفال مع الأنشطة الفنية المقدمة لهم من خلال البرنامج .

وفي ضوء النتائج التي توصلت إليها الباحثة توصي بما يلى:

عمل متابعة مستمرة للأبناء في الروضة والعمل على حل جميع المشكلات التي تواجه أطفالهم مع إدارة الروضة،خلق بيئة صفية آمنة للأطفال داخل الروضة ووضع قواعد بسيطة وواضحة لمنع حدوث المشاغبة بين الأطفال ،عدم تجاهل أي حادثة مشاغبة بين الأطفال، تخصيص بعض الأنشطة الصفية للتحدث عن المشاغبة وأضرارها وضرورة تحسين العلاقات بين الأقران، ضرورة حصول معلمات الروضة على دورات تدريبية يتم فيها الاطلاع والتدريب علي أهم وآخر ما توصلت إليه الدراسات والأبحاث والتجارب والاستفادة بكل ما هو جديد و ثبت نجاحه من طرق تربوية حديثة في تعليم وتدريب هذه الفئة من الأطفال على السلوكيات الصحيحة ، الاهتمام بالأنشطة الفنية لما لها من دور فعال في حل العديد من المشكلات السلوكية لدى الأطفال.

جدير بالذكر تكونت لجنة المناقشة من دكتور عمرو أحمد الكشكى أستاذ الأشغال الفنية ورئيس قسم الطفولة بكلية التربية جامعة المنوفية ، ودكتور أيمن نبيه سعد الله أستاذ مناهج وطرق تدريس بقسم علوم التربية الفنية جامعة حلوان ، ودكتور عبد الناصر الشبراوى أستاذ مناهج الطفل بقسم الطفولة كلية التربية جامعة المنوفية ، .ودكتورة ديمان خميس أستاذ مساعد

13876369_1647839708867498_6296990382798756489_n 13912377_1647839535534182_2263497535042903789_n

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ديوان المنوفية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.